التخطي إلى المحتوى
انباء عن زيادة نصيب الفرد في بطاقة التموين في الموازنة الجديدة لعام 2017
البطاقة التموينية

البطاقة التموينيةو زيادة نسبة الدعم في الموازنة الجديدة بمقدار 29%

البطاقة التموينية قالت مصادر موثوق بها ان وزارة التموين ستزيد حصة الفرد في البطاقة التموينية في الموازنة الجديدة لعام 2017 وذلك يعني زيادة حصة المواطن في البطاقة التموينية من الدعم بمقدار 29% من التكلفة التموينية حيث ان وزارة التموين ستدعم السلع التموينية بمقدار 27 جنية وذلك الدعم كان 21 جنية للبطاقة التموينية الواحدة وتلك الزيادة تقدر بمقدار 1.5 دولار وهي زيادة لا بأس بها فمن الواضح ان وزارة التموين تعمل علي اكمل وجة من ناحية دعم المواطن ووصول الدعم الي مستحقية.

والجدير بالذكر ان وزارة التموين تدعم حوالي 68.8 مليون مواطن وذلك العدد زاد بمقدار 20 مليون مواطن هذا العام وذلك بما صرحت به مصادر موثوق بها ففي الفترة الماضية اعلنت وزارة التموين عن تسجيل اسماء المواليد الجدد واضافتهم الي البطاقة التموينية وذلك كان علي الموقع الرسمي لوزارة التموين واكدت مصادر مسئولة انه سيتم زيادة الاعداد من المواطنين الحاصلين علي الدعم من الحكومة المصرية وذلك في خطة الوزارة لتوصيل الدعم الي المواطن.

الذي يحتاج اليه فنشرت وكالة رويترز الصحفية ان الحكومةتناقش زيادة الدعم الي المواطنين وتسجيل المواليد الجدد الي بطاقات التموين,وتضمن القرار الوزاري الي صرف ثلاثة سلع رئيسية وهي (1 كيلو سكر,1كيلو ارز,زجاجة زيت 800 ملل)واوضحت المصادر ان هذة السلع مدعومة من الحكومة واسعارها كالتالي كيلو سكر 8 جنيهات و كيلو ارز 6 جنيهات وزجاجة زيت 800 مل 12 جنيهات ,

واوضحت المصادر ان هذه الزيادة لاتؤثر علي نقاط الخبز الذي يصرفها المواطن,وسيتم توزيع السلع في وقت باكر من شهر ابريل المقبل وحرصا علي وصول الدعم الي المواطن الذي يحتاج اليه زودت الوزارة عمليات الرقابة التموينية ومباحث التموين وذلك بعمل حملات تفتيش علي منافذ البيع التموينية وذلك لمنع عمليات الغش والتلاعب ووصول السلع الي السوق السوداء.

وايضا حرصا من الوزارة الي توصيل السلع الاساية التي تحتاج اليها الاسرة المصرية ومنع الازمات التي تحدث في السلع الاساسية وتلبية احتياجات المواطن من السلع الرئيسية وزيادة حصة المواطن من الدعم علي التموين.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *