التخطي إلى المحتوى
وزير الخارجية الفرنسي يدين الرئيس السوري في الهجوم الكيميائي علي خان شيخون
الرئيس السوري

صرح اليوم وزير خارجية فرنسا جون مارك آيرولت علي انه سيكون هناك يوما سيتم من خلالة محاكم الرئيس السوري الحالي ، بشار الاسد علي انه من مجرمين الحرب من قبل المجتمع الدولي ، مشيرا الي ان الاسد ينفذ العديد من المجازر الان بحق الشعب السوري ، و قد اشار ايرولت من خلال تصريحاتة علي انة من المرجح ان يكون الهجوم علي بلدة خان شيخون كيميائي ، و هو كما اقر الغربيون من قبل النظام السوري الحالي مشيرا الي ان تلك جريمة لا بد و ان يتم التحقيق بها في جميع الاحوال .

و قد اكد من جانبة علي انه قد جرت التحقيقات و قد تم علي الفور تشكيل اللجان داخل منظمة الامم المتحدة ، مشيرا الي انه من المتوقع ان تكون هناك محاكمة تدين بشار الاسد و تؤكد علي انه مجرم حرب ، كما انه قد قام بالتعلق علي الجهود التي تقوم بها الان الامم المتحدة من اجل التصريت علي القرار الخاص بمجلس الامن ، و الذي يدين الهجوم الذي شهدتة بلدة خان شيخون و الذي قد اسفر عن مقتل 86 قتيلا من ضمنهم 30 طفل علي الاقل ، و قداشار الي ان دولتة تريد تقريرا لما حدث .

الا انه قد اكد علي ان الامر شبة مستحيل لان روسيا تستخدم حق الفيتو ، و الذي يتم دعمة احيانا من خلال الفيتو الصيني الا انه لا بد من التعاون من اجل وقف المجزرة التي يقوم بها النظام داخل سوريا ، مشيرا الي انه لا بد من اجراء تحقيق عاجل بالامر و معرفة ماحدث بالفعل خلال تلك المجزرة ، من اجل وقفها و التعرف علي الي انواع الاسلحة التي قد استخدمت في تلك الهجمات ، يذكر ان مجلس الامن القومي قد قام يوم امس الاربعاء من خلال جلستة الطارئة بالتصويت علي المشروع الغربي يدين الهجوم السوري و الذي يطالب منهم ايضا التعاون من اجل الكشف عن الحقيقة .

عملا من جانبهم من اجل كسب المزيد من الوقت من اجل التفاض مع دولة روسيا حليفة النظام السوري الحالي ، و من المتوقع ان يتم اعتبار المشروع الفرنسي البريطاني الامريكي اعتبارا من اليوم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *