التخطي إلى المحتوى
تأكيد مفتي الجمهورية علي ضرورة معاملة اليتيم معاملة حسنة والاحتفال به طوال ايام السنة
مفتي الجمهورية
من المعروف ان الدين الاسلامي دين تسامح و رحمة بالاخرين و يسعي دائما في تعاليمه و مبادئه الي مراعاه حقوق جميع الافراد بما يضمن لهم حريتهم و الحفاظ  ايضا علي حقوقهم و كذلك  الحفاظ علي كرامتهم و في نطاق ذلك حفظ الاسلام لليتيم حقوقه في ان يحيا حياة كريمة خالية من اي ظلم او قهر بل يجب ان ينال جميع حقوقه في الحياه مثله مثل اي فرد اخر في المجتمع
و في ظل ذلك ايضا اعلن مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام علي اهمية ان ينال اليتيم جميع حقوقه في المجتمع و ان يتلقي التعليم في افضل المدارس و الجامعات .و يجب ايضا ان تضمن الدولة لجميع الايتام الاموال اللازمة التي تمكنهم من الزواج  وتجهيزهم و اقامة مشاريع تكون مصدر للدخل لهم.

و من الملاحظ ان حديث مفتي الجمهورية عن اليتيم و عن حقوقه التي نص عليها الدين الاسلامي يأتي في نطاق الاحتفال بيوم اليتيم الذي يكون دائما في اول جمعة من شهر ابريل من كل عام , و اكد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية علي اهمية و ضرورة ان يحرص الجميع علي ان يعاملوا اليتيم بعطف و تسامح و ذلك وفق ما نص عليه الدين الاسلامي حيث ان بهذه المعاملة الحسنة و المعاملة الطيبة يشعر اليتيم بانه لم يفقد اي من اسرته بل يشعر بانه وسط اهله

و من الجدير ذكره ايضا ان مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام  قد اكد ايضا في الحوار الذي اجراه ايضا في احدي البرامج التلفزيونية علي ان اليتم يجب ان ينال و يعطي ايضا جانب هام من حياتنا و خاصة ان الدين الاسلامي قد حثنا علي ذلك

و اكد ايضا في كلمته علي انه لا يجب ان يقتصر الاحفتال به بيوم و احد فقط من السنه بل يجب ان يظل دائما الاحتفال بهم طوال ايام السنه كلها و يجب ان يتم تخصيص اموال من الدولة لهم حتي ينالوا من خلالها افضل تعليم و افضل معيشة ايضا

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *