التخطي إلى المحتوى
قرار الحكومة السودانية بشأن فرض تأشيرة دخول علي المصريين القادمين لأرضها
مطار الخرطوم الدولي

اعلنت الحكومة السودانية و بشكل يعتبرة الكثير مفاجئ الي حد كبير ، و الخاص بتطبيق القرار الصادر عنها منذ فترة و الخاص بفرض تأشيرات علي دخول المصريين داخل اراضيها ، و سيتم تطبيق الامر علي البالغين 18 عام و الي 49 عام ، كما ان القرار يشمل علي السماح بدخول كافة الفئات العمرية بعد 49 ، كما ان الاطفال و النساء مسموح لهم الدخول الي الاراضي السوداني بدون تأشيرة ، كما ان القرار قد اشتمل ايضا علي تحصيل رسوم من قبل المغادرين المصريين و ان الرسوم سوف تصل الي 530 جنية سوداني .

و يذكر ان السلطات السودانية اليوم داخل مطار الخرطوم بالعمل علي البدء في تطبيق ذلك القرار ، و العمل من جانبها علي تحصيل الرسوم الخاصة لما اطلقت علية التأشيرة الافتراضية ، و قد اكدت الاخبار علي ان السبب وراء التاشيرة الافتراضية ان اليوم الجمعة هو اجازة رسمية لكل من القنصليات و السفارات السودانية داخل مصر ، كما ان الحكومة قد عملت علي اتخاذ القرار بدون اخطار شركات الطيران التي تتعامل مع المطار ، حتي يمكنهم اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة من اجل التداعيات المبنية علي ذلك القرار المفاجئ .

و من الجانب السوداني فقد اكد القائم باعمال السفارة السودانية داخل القاهرة السفير رجب رشاد ، علي ان القرار قد تم اليوم البدء في عملية تنفيذة داخل السودان ، مؤكدا علي انه سيتم تطبيق الاجراءات ذاتها و التي تتبعها السفارة المصرية داخل دولة السودان ، و قد جاوب علي الاسئلة الموجهة الية و فيما يتعلق بالمدة الخاصة للحصول علي التاشيرة ، و الرسوم التي يتم دفعها من جانب المفروض عليهم الامر ، فقد اجاب السفير علي انه سيتم اتباع الخطوات ذاتها التي تتبعها السفارة المصرية داخل السودان .

يذكر ان الحكومة المصرية قد عملت خلال الفترة الاخيرة بالاشتراط علي مواطنيها بضرورة الحصول علي موافقة امنية ، و ذلك لمن هم دون الخامسة و الاربعون من العمر قبل السفر الي دولة السودان ، علي ان يتم السماح لمن هم اكبر من 45 عاما للدخول بدون تاشيرة ، اما بالنسبة للشباب فلا بد من حصولهم علي تاشيرة .

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *