التخطي إلى المحتوى
البرلمان المصري ليس عدلًا إهدار مليارات الجنيهات من الدعم علي القادرين ماديًا
الدعم التمويني المصري

البرلمان المصري في قضية شائعة له لكنها فتحت من جديد حول الدعم وإعطاءه إلي غير المستحقيين، فقد صرح النائب علاء عبد النبي اليوم في مجلس النواب المصري عن اللجنة التشريعية أن الخطوات الجادة التي تقوم بها الحكومة المصرية تحت رئاسة وزير الوزراء المصري وهو شريف إسماعيل في غاية الأهمية، وتقوم الحكومة في عملها من تنقية البطاقات ووصوله إلي الطبقات المحتاجة فقط وخروج غير المستحقين من البطاقات.

وقال النائب في البرلمان اليوم أن هذا الكلام لا يعني علي الإطلاق انه ضد البطاقات التموينية والدعم بوجه عام بل علي العكس انه يؤيد تلك البطاقات والدعم الذي يعد محاولة جادة إلي مساعدة المواطن ضد الغلاء، وصرح النائب أنه ضد أن يصل الدعم إلي غير المستحق الأمر الذي فرض علي الحكومة المصرية مبالغ مالية كبيرة كانت قد وصلت إلي حوالي 10 مليار جنيه في العام الواحد وأن ميزانية الدولة المصرية لا تحتمل تلك الأعباء.

وصول الدعم إلي مستحقيه:

وصرح في البرلمان المصري أن هناك عدد من غير المستحقين يصل إليهم الدعم علي الرغم من أن هناك فئات كثيرة من الشعب المصري لا تصل إليها هذا الدعم وهو الذي قد يصل إلي حد الظلم عليهم وأن الحكومة تحاول أن تصل إلي تلك الفئات والطبقات المحتاجة، وقال أن مصر الآن تحقق أنجاز كبيرة ونجاح في عملية توصيل الدعم إلي المستحقين الأمر الذي يحقق نجاح كبير علي المستوي الإجتماعي والإقتصادي إلي الدولة المصرية.

وقال سيادة النائب أننا اليوم في حاجه كبير ةإلي نقوم نقوم بمراقبة علي جميع الأسواق المصرية وأنه الآن قد حان إلي الضرب من حديد علي كل تاجر قد يخالف ضميره ويحتكر السلع الغذائية ويقع الشعب المصري في أزمة كبيرة، وبناءًا علي طلي من سيادة النواب فقد أجتمع اليوم المهندس شريف إسماعيل في البرلمان المصري من أجل مناقشة عملية زيادة الأسعار والدعم التمويني للمصريين و وهناك عدد كبير من المواطنين حوالي 19 مليون مواطن يوجد خطأ في بياناتهم وقصور بها، وأنه جاري العمل في متابعة التحقيقات في الدعم التمويني المصري.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *