التخطي إلى المحتوى
السلطات الفنزويلية تمنع احد المعارضين من الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة
دولة فنزويلا

اكدت الاخبار يوم امس الجمعة علي ان السلطات داخل فنزويلا من منع احد قادات المعارضة من الترشح الي الانتخابات الرئاسية المقبلة ، حيث قد تمكنت السلطات من منع انريكي كابريليس و الذي يعد من ضمن ضمن قيادات المعارضة ، و هو من المرشحين السابقين للانتخابات الرئاسية خلال عام 2013 ، الا ان السلطات قد منعتة من تولي اي من المناطب الحكومية خلال 15 عام الامر الذي سيسبب له عائق في الترشح الي الانتخابات الرئاسية القادمة و التي ستجري خلال عام 2018 .

و من جانبها فقد اكدت الهيئة العامة و المسئولة عن التدقيق في اعمال الموظفين ، انها قد سبق و ان فرضت علي كابريس عقوبة تمنعة من الترشح للانتخابات لمدة 15 عام ، و قد اكدت علي انه قد تم فرض تلك العقوبة علية نظرا للمخالفات الادارية ، و ذلك خلال فترة ادارتة لولاية ميرندا الشمالية مؤكدة علي ان ذلك هو المنصب الحالي الذي يشغلة كابريليس و قد اكد كابريليس و الذي يبلغ من العمر 44 عاما ، علي ذلك القرار من خلال المؤتمر الصحفي يوم امس الجمعة علي ان تلك المعركة ليست معركتة وحدة ، مؤكدا علي ان تلك المعركة هي معركة فنزويلا باكملها .

مؤكدا علي انه سيتم الدفاع عن الدستور و البلاد و قد اشار ايضا من خلال تصريحاتة علي ان الديكتاتورية تئنن ، الامر الذي يوضح ان دورهم قد اصبح قريبا و انهم الان يتقدمون ، و الجدير بالذكر فان فنزويلا تشهد حالة من الانقسام الداخلي ، و الذي قد نتج عقب انخفاض سعر البترول عالميا و الذي يعد مصدر دخل رئيسي للبلاد ، و ايضا نتج عن فوز يمين الوسط المعارض بالانتخابات التشريعية اواخر عام 2015 ، و قد كبرت الازمة مؤخرا عندما قامت المحكمة العليا بتايدها للرئيس مادورو .

و من جانبها فقد نددت المعارضة المنضوية بالقرار الصادر عن الحكومة ، مؤكدة علي ان تلك المحاولة هي للانقلاب و انها تريد ممارسة الضغوط من خلال الضغط علي المواطنين الذين يعانون الي الان من الازمة الاقتصادية الراهنة .

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *