التخطي إلى المحتوى
تأكيد مساعد وزير الخارجية علي ضرورة معاقبة المسئولين عن تفجير كنيسة طنطا والاسكندرية
السفير هشام بدر

بعد ان شهدت مصر امس حادثيين من ابشع الحوادث الارهابية وهما تفجير كل من كنيسة طنطا والاسكندرية اكد مساعد وزير الخارجية للشئون المتعددة والامن الدولي السفير ” هشام بدر ” علي ضرورة ان يتم معاقبة هؤلاء الارهابين ومعاقبة كل من يقوم بتمويلهم ايضا ويجب علي الجميع ان يقف واقفه صارمة امام هؤلاء وذلك علي المستوي الدولي كله واكد السفير ” هشام بدر ” ايضا علي ضرورة ان يقوم المجتمع الدولي و مجلس الامن ايضا باتخاذ اجراءات صارمة و مشددة ضد هذه الدول التي تمول وتدعم هؤلاء الارهابيين .

و اكد ايضا السفير هشام بدر علي ان مصر تسعي لبذل جهود عديدة من اجل محاربة هذه الاعمال الارهابية وحفظ السلام في كافة دول القارة الافريقية كلها واكد علي انه من المتوقع ان يقوم مصر بدور اكبر في هذا المجال عقب توليها رئاسة مجلس الامنوعلي الجانب الاخر اكد ايضا علي ضروة ان يقوم كل من المجتمع الدولي و مجلس الامن بدور اكبر من اجل تحديد الدول التي تساند هؤلاء الارهابيين و اتخاذ اجراءات مشددة ضد هؤلاء .

و في نطاق ايضا هذه الاحداث الارهابية الاخيرة التي شهدتها مصر خلال الفترة الحالية اكد ايضا علي انه من المؤكد ان يقوم كل من مركز القاهرة لحفظ السلام و ايضا السياسة الخارجية في مصر ببحث سبل مكافحة و محاربة الارهاب علي المستوي الدولي كله ايضا  و اكد ايضا علي ضرورة ان يتم محاسبة جميع الدول التي تدعم و تقوم بتمويل هؤلاء الارهابيين و مساندتهم ايضا .

و في نطاق الاجتماع الذي يشارك فيه السفير هشام بدر والذي يعقد اليوم الاثنين اكد علي انه من المقرر ان يتم خلاله مناقشة جميع السبل التي توفر وتضمن ايضا تحقيق سبل السلام في دول افريقيا والعالم العربي كله وخاصة ان مركز القاهرة له دور بارز في حفظ السلام علي مستوي العالم كله كما اكد ايضا علي ان المركز قد تمكن من تدريب عدد كبير من الافراد ” حوالي 4 الاف متدرب ” في مجال حفظ السلام و منع النزاعات …

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *