التخطي إلى المحتوى
تفاصيل حول كلمة رئيس مجلس الوزراء امام البرلمان اليوم
المهندس شريف اسماعيل

في نطاق مشاركة رئيس الوزراء المهندس شريف اسماعيل في الجلسة التي عقدها البرلمان اليوم الثلاثاء اكد علي انه هناك عدة دول وجهات تقوم بدعم هذه الجماعات الارهابية من اجل ضرب استقرار مصر و نشر الفوضي بها و اكد ايضا علي ان هذه الدول والجهات قامت بتزويد هؤلاء الارهابيين بملايين الجنيهات من اجل ارتكاب حادث تفجير كل من كنيسة ماري جرجس في طنطا و كنيسة ماري مرقس في الاسكندرية حيث تم تزويد هؤلاء الارهابيين باحدث اجهزة الاتصالات و المتفجرات ايضا و قد اسفر عن هذين الحادثيين الالييمين سقوط العديد من الضحايا واصابة الكثير ايضا .

و فيما يتعلق بفرض الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لقانون الطواريء لمدة ثلاثة اشهر اكد علي انه يجب ان يتحد جميع ابناء الوطن حتي يتمكنوا من التصدي لمثل هذه الاعمال التي تستهدف الوطن و سلامته ايضا و اكد علي انه يجب ان يتم اتخاذ اجراءات صارمة ضد هؤلاء الاشخاص حفاظا علي امن و سلامة البلاد .

و من الجدير بالذكر ايضا ان المهندس شريف اسماعيل اكد ايضا في كلمته التي القاها في مجلس النواب اليوم علي ان مصر بجميع قوات الامن من الشرطة والجيش سوف تتمكن من السيطرة علي هؤلاء الارهابيين و معاقبتهم اشد انواع العقوبة حتي يكونوا عبرة لغيرهم من الارهابيين وسوف يتم ايضا محاسبة كل من تواطؤ مع هؤلاء الارهابيين و قدم لهم سبل الدعم الكافية حتي يتمكنوا من ارتكاب مثل هذه الاعمال الاجرامية .

و علي الجانب الاخر اكد رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف اسماعيل ايضا علي ان السبب الاساسي الذي دفع الرئيس السيسي و الحكومة المصرية الي تطبيق قانون الطواريء عقب هذين الحادثيين الاليميين هما رغبة مصر في السيطرة   و القبض علي هؤلاء الارهابيين و معاقبة كل من يقف خلفهم ايضا و خاصة ان هدفهم الوحيد من ارتكاب مثل هذه العمليات هو زعزعة استقرار مصر وامنها و اكد ايضا علي ان الشعب المصري سوف يثبت لهم انه قادر علي مواجهتهم والتصدي لهم في اقرب وقت .

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *