التخطي إلى المحتوى
تفاصيل مسلسل غرابيب سود الحلقة 19 عودة أبو طلحة
مسلسل غرابيب سود

مسلسل غرابيب سود الحلقة 19  تدور حول عودة أبو طلحة من جديد وسط صياح عدد كبير من الناس بأن أبو طلحة قد نجي من الموت وعاد أميرهم، تبدأ الأحداث من خلال المفتي الذي يعتذر إلي مديحة عن عدم إنقاذه لها والسبب أنها كان يجمع الكتب الفقهية، تخبره مديحة من أنها تصدقه ولكنها تعلم بينها وبين نفسها أنه كان يقوم بجمع الأموال وليس الكتب. تخبره دينا من أنها تريد أن ترد علي هذا الهجوم من خلال عملية في مصر إستشهادية أنها تريد أن تعلن عن توبتها بهذه الطريقة.

يتم إخبار خالد إبنها من أن واحدة من المجاهدات تريد ان تقوم بعملية إستشهادية في مصر وأنه يجب أن يقوم بتحضيرها، يتفاجئ خالد من أن تلك المرأة هي أمه، يقول لها خالد من أن ما تفعله في الهروب لأن يفيد لأن هناك رجلان سوف يذهبان معها وسوف يقومان بقتلها إذا ما فعلت العملية، تخبره مديحة أمه من أنها لا تخاف من الموت وأن الموت أفضل بكثير لها من أن تفقد إنسانيتها كل يوم، وتخبره من أنها كانت ترقصمن أجل أن تؤمن مستقبله لم تقصد إيذائه بينما هو فعل جرم أكثر منها.

ما زال التنازع علي السلطة قائم بين أبو مصعب وبين أبو الدرداء، حيث يأخذ أبو مصعب أبو الدرداء في الخلاء ويريد أن يقتله، ويأخذ كل منهم السلاح من الأخر في مناورات بينهم ليقت كل فرد الأخر، ويتم في الأخر إكتشاف ان المفتي يريد أن يتخلص منهم هم الإثنين، ينتهي الأمر بقول أبو مصعب من أنه سوف يبايعه شريطة علي أن يمكنه من قتل المفتي في آخر المطاف.

يأتي أبو طلحة في عربة ويخبرهم من أن الخوف الذي يدخل في قلبه ليس علي الإطلاق من الخونة في الخارج ولكن من الخونة في الداخل، وبعد ذلك يتمكن أدهم ومي من أن يقوموا بتهرين الطائر من خلال أن تعطيه مي النقاب الخاص بها وملابس سيدات لكي يهرب، بينما يعود طلحة في داعش من جديد وسط صيحات بعودة الأمير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *