التخطي إلى المحتوى
جامعة القاهرة تحقق في قضية ياسين لاشين المتهم فيها بالتحرش
الدكتور ياسين لاشين بالتحرش بالطالبات

جامعة القاهرة واصلت اليوم تحقيقها في مواقع التواصل الإجتماعي ضد تسجيل صوتي لأستاذ جامعي كان يبتز أحد الطالبات ويطلب منها خلع ملابسها والتصوير عارية، وكان التسجيل الصوتي صادر منه التحرش اللفظي بالطالبة مما دفع الكلية علي وجه السرعة للتدخل الفوري وهذا من أجل أن يتم إعداد مذكرة رسمية تخص هذا الموضوع المثير إلي الجدل.

وكانت تلك المذكرة هي تمهيد من الجامع لأجل رفعها إلي الدكتور محمد عثمان الخشت وهو الرئيس الجديد لجامعة القاهرة وذلك من أجل أن يتولي التحقيق في تلك القضية التي أثارت الجدل، وكانت المصادر المسؤولة قررت أن تحيل تلك القضية إلي وحدة مناهضة التحرش والعنف ضد المرأة الموجودة في الجامعى، وذلك لأن تقوم الجامعة بدراسة القضية بشكل تفصيلي.

كذلك قالت جيهان يسري وهو عميدة كلية الإعلام في جامعة القاهرة، قالت أن ياسين لاشين تم وقفه عن العمل في مطلع شهر إبريل الماضي، وكان تم التحقيق معه في قضية أخري سابقة وتم إحالته بالفعل إلي مجالس تأديبية، وقالت أن تلك المذكرة الجديدة من شأنها أن تضاف بعد ذلك إلي مجمل وقائع الدكتور السابقة.

كما أن الجامعة قد طالبت من الجميع بتحري الدقة في تداول الأخبار المنشورة، كذلك طالبتهم بعدم الزج بإسم الكلية في تلك الأفعال الشنيعة التي تصدر خارج أسوار الجامعة، وقالت إن إدارة الجامعة لا يمكنها أن تصمت علي خطا قد خرج من طالبة أو أستاذ او حتي موظف مهما كان مركزه الوظيفي، وان الجميع واحد أمام الشئون القانونية.

كما أن التسجيلات الصوتية لأستاذ جامعي تكشف لنا الستار عن كم المهزلة التي يعيشها الطلبة في الجامعات المصرية، يقول الدكتور بكل جرأة أنه فوق القانون ولا يمكن لحد أن يقوم بمحاسبته، كما أنه يتعدي علي الطلبة ويتلفظ بالفاظ لا يقولها إلا الناشئين في الشوارع وليس في جامعات مصر العريقة، كيف تسلم الدولة أولادها وبناتها إلي متحرش بين جدران ما يطلق عليه إسم الحرم، وعلي الرغم من ثبات التهمة عليه لكنه لا يزال حر طليق أكتفت تلك الجامعة بعزله عن منصبه ولكن أين حق الفتاة التي أنتهك عرضها علي مسمع جميع المصريين.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *