التخطي إلى المحتوى
وزير النقل والمحافظ يراقبان أعمال رفع العربات في حادثة الإسكندرية
حادثة قطار الإسكندرية

وزير النقل ومحافظ الإسكندرية اليوم يراقبان أعمال الرفع في حادثة أمس حيث تصادم القطارين المتجهين إلي محافظة الإسكندرية في منطقة خورشيد، محافظ الإسكندرية وهو الدكتور محمد سلطان كان قد إتجه برفقة وزير النقل وهو الدكتور هشام عرفات للتعرف علي ملابسات الحادث، وتابع عدد كبير من المسئولين مع الوزير والمحافظ عمليات رفع الأوناش.

وقد أشاد محافظ الإسكندرية بالجهود التي قامت بها القوات المسلحة المصرية بجانب تعاونها مع الإجهزة الفنية من أجل رفع جميع العربات المنتشرة علي الطرق، وقال ان في المنطقة الشمالية تعاون بارز حيث أنها قد وفرت حوالي ونشين في عمليات الرفع، وعلق المحافظ من أن هناك مجموعة أخري من الأوناش القادمة من شركة بتروجيت علاوة علي شركة المقاولين العرب لموقع الحادثة في المنتزهة، علاوة علي هذا تقوم الأوناش بالمزيد من محاولات الرفع من أجل عملية فتح الطرق والعودة من جديد لحركة القطارات العادية.

وقال المحافظ أن هناك جهود مقامة من عدد قطاعات أخري، فعلي سبيل المثال تم الدفع بعدد 6 محولات كهربائية قادمة من شركة الكهرباء، بجانب هذا وجود عدد من الكشافات التي تعمل علي غنارة الموقع وهذا لتمكنهم من رفع جميع العربات الموجودة علي الطرق، علاوة علي هذا قد صرح سلطان من أن غرفة العمليات موجودة بالفعل وهذا من أجل الكشف عن ملابسات الموقف، وتقام المتابعة لحظة بلحظة من أجل الكشف عن مصابي هذا الحادث، ويهتم المسئولين بالإطمئنان عن صحة جميع المصابين.

وكان هذا احادث بالأمس نتيجة قدوم قطر من محافظة القاهرة يقل عدد من الركاب في طريقهم إلي الإسكندرية، ولكن هذا القطر قد تصادم مع اخر كان قادم من بورسعيد ومتجه إلي نفس المكان الإسكندرية، كان سائق قطار القاهرة يتجه بسرعة كبيرة وهي غير مصرح بها، كما أنه قد تجاوز إشارتين مراء وهي تعني التوقف، وكانت تلك السرعة الكبيرة التي قاد بها هي السبب علي الأقل في موت العديد من الأشخاص،  قام السائق بالهروب في أول الأمر حتي غعتقد الكثيرين من أنه قد توفي، ولكنه بعد ذلك سلم نفسه إلي الشرطة.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *