التخطي إلى المحتوى
السكر وعلاقته بحجم الإكتئاب..
تأثير تناول السكر علي الأكتئاب

ما العلاقه بين تناول السكر وحجم الأكتئاب؟ أجريت في الفتره الأخيره دراسات كثيره تؤكد أن تناول السكر في الطعام أو المشروبات تؤدي إلي زياده نسبة وحجم الأكتئاب عند الإنسان، ولكن هذه النتائج تتعارض مع الفكره المتمركزه والشائعه في عقولنا جميعا في الفتره الأخيره أن تناول الحلوي والمشروبات السكريه والشوكولاته يؤدي إلي إرتفاع هرمون السعاده ويرفع الروح المعنويه، وأجريت دراسه في لندن بجامعة كوليج بأن تناول الكثير من السكر والحلوي يؤدي إلي زيادة حجم الإكتئاب مما يتعارض مع فكرة تناول الحلوي بجميع أشكالها يؤدي إلي زياده رفع الروح المعنويه وتحسن الحاله النفسيه، لذلك ينصح بعدم تناول السكر والإفراط في إستخدامه بحجه أنه يصلح الحاله المزاجيه.

علاقة تناول السكر عند الرجال والنساء بالأكتئاب

من المعروف أن الأكتئاب هو مرض نفسي صعب ومؤلم وقد يصيب الإنسان سواء رجال أو نساء أو حتي الأطفال وله أسباب عديده ومنها المراحل الحياتيه التي يمر بيها الإنسان والمواقف والمشاكل والظروف التي يتعرض لها من ضغط ومشاكل كثيره، وهذه المشاكل الحياتيه تجعل الإنسان أكثر عرضه للإصابه بالأكتئاب ولن يصاب به في مرحله معينه في حياته، بل معرض أن يصاب به في اي مرحله من عمره، وهذه المشاكل الحياتيه ليست السبب الوحيد الذي يصاب الغنسان بالإكتئاب بسببه، بل هناك أسباب أخري منها تناول السكر والحلوي والمشروبات التي تحتوي علي سكر  والغذاء الذي يحتوي علي سكريات مما أوضحته العديد من الدراسات علي تأثير السكر وتناوله في الإصابه بالإكتئاب.

وهناك بحث ودراسه أجريت في لندن اتكشف تأثير تناول السكر أول الغذاء الذي يحتوي علي سكر أو المشربات المحليه علي الإصابه بالأكتئاب، وخطر الإصابه ببعض الأمراض الأخري مثل القلق والتعب النفسي، وأجريت الدراسه علي أكثر من خمس ألاف شخص وألفين من النساء ليكتشفوا تأثير السكر علي الإصابه بالأكتئاب عند الأشخاص اللذين يتناولون أكثر من 67 جراما من السكر في اليوم الواحد، وبينت النتيجه ان هؤلاء الأشخاص يكونون أكثر عرضه للإصابه بالأكتئاب مقارنه بالأشخاص اللذين يتناولون السكر بنسبة 39 جرام يوميا، وأكدت الدراسه أيضا أن الرجال يكونون أكثر عرضه للإصابه بالأكتئاب من النساء.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *