التخطي إلى المحتوى
تفاصيل حول اجتماع الملك سلمان مع الرئيس اليمني والقطري والاقرار بالتقويم الدراسي لعام 1438 هـ

من الجدير ذكره ان مجلس الوزراء قد اعلن في الجلسة التي عقدها برئاسة نائب خادم الحرميين الشريفيين وصاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز مساء يوم الثلاثاء في قصر السلام في منطقة جدة التقويم الدراسي للاعوام الخمسة القادمة وذلك بدءا من العام الدراسي القادم 1438 ، وقد بدأ اللقاء بترحيب الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وسمو الشيخ عبد الله بن علي بن عبد الله بن جاسم آل ثاني ، وتم التأكيد خلال هذا اللقاء علي عمق العلاقات التاريخية والاخوية بين شعبي السعودية وقطر ايضا ، كما اكد ايضا الملك السعودي علي حرصه الكبير علي راحة الحجاج  وتوفير جميع الامكانيات لهم حتي يؤدوا مناسك الحج بكل سهولة ويسر ايضا .

ولقد تناول هذا الاجتماع ايضا البحث في الاوضاع التي تشهدها منطقة الشرق الاوسط كلها و الرغبة في تحقيق الامن والاستقرار في المنطقة كلها والعمل علي دعم الدول حتي يعم السلام جميع دول المنطقة ، كما تناول خادم الحرميين الشريفيين ايضا جهوده من اجل الاطمئنان علي كافة الاستعدادت التي تم اتخاذها من اجل الاطمئنان علي حجاج بيت الله الحرام والخدمة التي يتم تقديمها اليهم ، وفي هذا النطاق ايضا تقدم مجلس الوزراء بخالص لشكر و التقدير لخادم الحرميين الشريفيين نظرا لجهوده الكبيرة في الموافقة علي دخول الحجاج القطريين الي المملكة العربية السعودية من خلال منفذ سلوي الحدودي من اجل اداء مناسك الحج وان يتم السماح لجميع المواطنين القطريين والذين يرغبوا في الدخول من اجل اداء مناسك حج بيت الله الحرام بدون اي تصاريح الكترونية من الدخول لاراضي السعودية دون اي مشاكل تواجههم .

ولقد تناول ايضا هذا الاجتماع عدد كبير من الامور التي شهدتها دول المنطقة كلها وقام بتوجيه ادانة للمملكة العربية السعودية واستنكر بشده الاحداث التفجيرية التي شهدتها المنطقة والتي حدثت بالقرب من مدينة مايدوجوري في نيجريا وادانوا ايضا حادث الدهس في مدينة برشلونة الاسبانية وحادث الطعن في مدينة سورجوت الروسية ومدينة توركو .

 

 

 

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *