التخطي إلى المحتوى
كلنا سلمان ومحمد إلتفاف الشعب حول قيادته وليخسأ الأعداء
حراك 15 سبتمبر

كلنا سلمان ومحمد بتكل الكلمات التي رددها الشعب السعودي اثبت للجيمع وقوفه مع الملك، فقد وعي الشعب إلي العديد من المحاولات المضللة التي تريد زعزعة أمن وإستقرار المملكة، وكان تلك الدعوات تستهدف كل من الملك سلمان بن عبد العزيز بالإضافة إلي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وكان تلك الدعوات التي قام بها غانم الدوسري قد ضاعت وسط سيل الدعوات المعارضة والتي اظهرت كم الحب الذي يشعر به الشعب تجاه القيادة التي تحكمه.

قال المغردين في تويتر أن الوطن هو خط احمر لا يجوز لمجموعة من المضللين أن يقتربوا منه، وقالوا أن الوحدة من اهم الركائز التي تقوم عليها المملكة السعودية، ولم يظهر الشعب السعودي اي تعاطفق مع تلك الدعوات التي تريد الخروج علي الحاكم والوقوف ضده، وقال الشعب كلمته من أن التمرد مرفوض، وقلوا انهم في ظل تلك القيادة الأمنة يشعرون بالأمن والأمان، وقالوا ان تلك الأشياء لا تباع أو تشتري بالمال، وقال أن نتيجة الحكم العادل من الطبيعي ان يلتف الشعب السعودي حوله.

وبالتالي يشعر الشعب من ابناء المملكة أن له دور كبير في توفير الأمن علاوة علي الحالة الإقتصادية المنتعشة التي تعيش فيها المملكة الأن، وقال الشعب ان الوحدة الوطنية التي نعيش فيها تعكس حالة الشعب منذ سنوات عديدة، وقالوا أن جهود الملك لا تظهر فقط في المملكة، لكنها تظهر من خلال المساعدات التي يقوم بها خادم الحرمين للشعوب العربية والإسلامية الأخري، كما أن الملك قائم علي خدمة الدين الإسلامية من ناحية كذلك خدمة المسلمين جميعهم.

كان التلاحم الواضح الذي ظهر من الشعب للملك لم يكون وليد اليوم بل نتيجة لنضال الملك علي الحدود السعودية وردع الحوثيين المقيمين في الحد الجنوبي، علاوة علي هذا مجموعة المشاريع العملاقة التي قام بها ولي العهد في الأراضي السعودية، أما علي صعيد كرة القدم فقد تمكن من أن يتأهل إلي كأس العالم، وهذا دليل قاطع علي نجاح الملك في كل المجالات وتمكنه من أن يأخذ ثقة وإحترام هذا الشعب عن جدارة.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *