التخطي إلى المحتوى
حاله من الجدل بين العلماء والمشايخ ومواقع التواصل الاجتماعى عقب اصدار فتوى بجواز معاشرة الزوجه الميته

حاله من الجدل بين العلماء والمشايخ . حاله كبيره من الجدل اثارت مواقع التواصل الاجتماعى بعدما افتى الدكتور صبرى عبدالرؤوف استاذ الفقه المقارن بجامعة الازهر الشريف بجوازة معاشرة الزوجه الميته , حيث انه استند فى فتواه الى انها زوجته وانه من حقها معاشرتها وهى حيه وهو ليس زنا وحلال شرعا واذا فعله الزوج لا يقام عليه اى عقوبه ولا الحد فما المانع من ذلك وهى ميته , كما اضاف قائلا ان هذا الامر غير حرام ولكنه ليس مستحبا فقط واذا فعله الشخص فليس عليه اثم ولا ذنب ولكن يكون له اضرار على الشخص نفسه ويسبب له بعض الامرض ويسمى هذا معاشرة الوداع .

وعقب اصدار هذه الفتوى قام الاستاذ الدكتور عصام الروبى استاذ بكلية الدراسات الاسلاميه بجامعة الازهر ان مثل هذه الفتوى عفى عليها الزمن وانه لم يكن من الصواب صياغة مثل هذه الفتاوى لانها لا تناسب العصر الذى نعيش فيه , كما تابع حديثه قائلا اختلف كليا مع الفتوى ومع من اصدرها لان ذلك يعد انتهاكا لحرمة الموتى وصيانة اعراضها لانها زوجته ما دامت حيه ولكن عند وفاتها وذهاب روحها الى خالقها فلا يحق لاى شخص ان يكشف عورتها وان كان زوجها .

اما الشيخ محمد الملاح فقد علق على الفتوى بقوله انها فتوى خاطئه 100% وذلك لان اللعب فى اجساد الموتى لا يتناسب مع الشريعه الاسلاميه , كما كان للدكتور محمد الشحات الجندى راى ايضا فى هذه الفتوى حيث قال ان الزوجه فور موتها لا تجوز معاشرتها لانها تصبح اجنبيه كما ان جلال الموت وهيبته لا يتيح للزوج ان يعاشر زوجته , اما الدكتور عبدالكريم زكريا عضو اللجنه الدينيه بمجلس النواب ان هذه الفتوى تثير امورا شاذه ويطالب من اصدرها بالمعاقبه فورا .

وعقب اصدار هذه الفتوى فانها اثارت حاله كبيره من الجدل فى مواقع التواصل الاجتماعى حيث قام العديد بالسخريه من هذه الفتوى والتعليقات ومن ابرز التعليقات على هذه الفتوى حيث علقت الفنانه نشوى مصطفى على هذه الفتوى بقولها ( حسبى الله ونعم الوكيل ) وفيما علق الدكتور خالد منتصر على هذه الفتوى بقوله ( أيوه طمني كده ياشيخ كنت فاكرها حرام وكنت مرعوب إنها تكون زنا) , وفيما جاءت الرسوم الكاريكاتيريه التى تسخر من هذه الفتوى ومن اصدرها.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *