التخطي إلى المحتوى
زيارة الدكتور خالد عبدالغفار لجامعة حلوان وافتتاح معرض الانشطه بها

زيارة الدكتور خالد عبدالغفار لجامعة حلوان : فى ثانى ايام الدراسه قام الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى بزيارة جامعة حلوان حيث قام امس بزيارة جامعة عين شمس واليوم قام بزيارة جامعة حلون حيث اكد  على انه لا يوجد ذياده فى المصروفات الدراسيه لهذا لاالعام مؤكدا على ان الزياده فقط تكون الرسوم الخاصه بالمدن الجامعيه البسيطه , مؤكد انه تم وضع ضوبط ومعايير لمتابعة سير العمليه التعليميه مشيرا الى ان هذا العام سوف يكون اكثر تواصلا مع الطلاب وسوف يكون هناك اهتمام بالانشطه الطلابيه المختلفه والجامعه جهزت باحدث الاجهزه الموجوده فى المعامل ولديها القدره على متابعة الانشطه الطلابيه والاهتمام بها والحرص على تنمية المهارات والقدرات الخاصه بالطلاب .

كما اوضح الدكتور خالد عبدالغفار قائلا ( جامعة حلوان قريبه من قلبى والكتاب المدرسى لم يعد ازمه ) فقد تم تشكيل لجنه لتطوير المناهج الدراسيه بالجامعات و كما اكد على انه لابد من متابعة سير العمليه التعليميه بالجامعات واكد على ضرورة متابعة حضور الطلاب وكذلك اعضاء هيئة التدريسبالجامعه وجميع العاملين بها .

كما اكد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العالم على ضرورىة الانضباط فى العمليه التعليميه وكذلك جميع العاملين فى الحرم الجامعى واكد على ضرورة تطبيق القانون لكل من يخالف ذلك مهما كان مين وغير مقبول لاى شخص الخروج عن الاعراف الجامعيه على ان يكون مضمون الحريه الشخصيه للطالب لا يتعدى الحريه العامه.

كما افتتح الدكتور خالد عبدالغفار مهرجان استقبال الطلاب بجامعة حلوان وابدء شكره عن الاستقبال الرائع وطريقة تنظيمه كما افتتح معرض الانشطه الطلابيه داخل المبنى واكد على ضرورة الاهتمام به وتنوع الانشطه الطلابيه المختلفه به , كما افتتح ايضا الصاله المغطاه واكد على ضرورة الاستفاده منها , واوضح ان الهدف الاساسى للجامعه ليس فقط التعليم ولكن الوصول الى افكار الشباب والتقرب منهم وتنمية قدراتهم ومهاراتهم الخاصه والوصول الى افكارهم , مؤكدا على انه لابد وان يكون بالجامعه ما يشكل وجدان الشاب المصرى الذى يشكل قوة مصر , حيث طالب الدكتور خالد احد الطلاب المسؤلين عن معرض الانشطة بضرورة تسهيل اجراءت تسجل الطلاب واخذ مشروعاتهم على محمل الجد وتسجيلها ومشاركتها فى المسابقات العلميه.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *