التخطي إلى المحتوى
جدلا كبيرا عقب استضافة الكاتبه فريده الشوباشى فى برنامج الشارع المصرى ورايها فى الشيخ الشعراوى

جدلا كبيرا عقب استضافة الكاتبه فريده : اثارت حلقة الاثنين من برنامج الشارع المصرى جدلا واسعا عقب استضافته للكاتبه فريده الشوباشى وخاصة بعد التصريحات التى ادلت بها فى البرنامج عن رائيها فى الشيخ محمد متولى الشعرواى وايضا رايها فى النقاب بصفه عامه , فقد جاءت تصريحاتها على الشيخ محمد متولى الشعراوى لتكون سببا فى جدلا كبيرا جدا من محبى الشيخ الشعراوى ومما اثار غضبهم حيث صرحت فريده الشوباشى للاعلامى محمود عبدالحليم مقدم البرنامج انها لا تحب الشيخ محمد متولى الشعراوى وهى حره فى رايها .
كما ان الكاتبه فريده الشوباشى وضحت للجمهور سبب عدم حبها للشيخ الشعراوى وقالت بان الشيخ الشعراوى طعنها فى احساسها الوطنى عندما صرح انه سجد لله على هزيمة مصر فى 1967 واضافت انه عقب تصريح الشيخ الشعراوى بذلك ارسلت له رساله وقالت له ان الذى يسجد لله على هزيمة مصر فانه بالطبع سيجد لله على شكرا على نصر اسرائيل , كما اضافت ايضا ان الشعراوى قال ان الرئيس الراحل جمال عبدالناصر شيوعى واعتبرت ان الهجوم على الرئيس عبدالناصر يعتبر هجوم على الجيش المصرى , كما اكدت الشوباشى على ان هذه التصريحات للشعراوى مسجله بالفعل.
اما عن رائ الكاتبه فى النقاب فقد قالت ان النقاب مثل التوك توك وان التوك توك ليس له ارقام فهو غير معروف اى يعنى انه اذا طعننى احد لا اعرف من هو بسبب النقاب واضافت اانا نحج لله دون النقاب ,كما اضافت الكاتبه فريده ان هناك ثوره تستهدف فى الاساس الرئيس عبدالفتاح السيسى , وان مصر خربت بسبب الجيش المصرى .
اما عن الرد على تصريحات الكاتبه فقد عقب الدكتور عبدالمنعم فؤاد زقال ان الشيخ الشعراوى له مكانته الخاصه ومن يتحدث يتحدث عن رمز من رموز العلماء مثل الشعراوى فيجعل الشباب يبنصرف الى علماء اخرون ليس لهم هويه وهذا خطر كبير على الامن الفكرى لشباب مصر , كما جاء رد اخر من خلال اتصال هاتفى اوضح فيه ان من يتحدث عن الشيخ الشعراوى عليه اولا ان يقدم لنا اعمالا مثل ما قدمه لنا الشيخ الشعراوى, واكد على ان العلماء فقط هم من لهم الحق التحدث عن الحلال ام الحرام.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *