التخطي إلى المحتوى
اعلان خطوبة مريم اوزرلى ( السلطانه هيام ) بالاعلامى المصرى باسل الزارو

اعلان خطوبة مريم اوزرلى : تم الاعلان بشكل رسمى عن خطبة الممثله التركيه مريم اوزرلى والشهيره فى الوطن العربى بالسلطانه هيام والمذيع المصرى باسل الزارو , ويذكر انه منذ فتره وتدور اشاعات كثيره حول علاقتهما ببعض الا انهما دائما ما كانا ينفيان الخبر ولا يؤكدان ان كانت علاقتهما صداقه ام حب ولكن شوهدت مريم اوزرلى فى مدينة دبى وخاتم الخطبه يلمع فى اصبعها حيث انه توجد تصريحات مؤكده على ان باسل عرض عليها الزواج عند تناولهما عشاءا رومنسيا فى احد المطاعم وفور عرضه الزواج عليها لم تتردد على الفور وافقت عليه مما يؤكد على وجود علاقة حب بينهما وانه هو الرجل الذى وجدت فيه الاب الروحى لابنتها لارا من زوجها السابق , حيث يذكر ان مريم اعلنت فى وقت سابق انها لن تتزوج الا من الرجل الذى تجد فيه الاب الروحى لابنتها لارا وانه لابد وان يحب ابنتها مثل ما يحبها .
اختارت مريم امارة دبى لكى تكون اللقاء بين والديها وباسل للحديث مع والدها عن الخطبه وبالفعل تم تحديد موعد رسمى اللقاء بين باسل ووالد مريم واختارت مريم امارة دبى بالتحديد لانها كانت متواجده بها للترويج مجددا عن علاماتها التجاريه لمستحضرات التجميل والتى اعلنت عنها مسبقا فى الامارات العربيه المتحده فى زيارة سابقه لها.
يذكر ان باسل تعرف الى مريم فى وقت سابق اثناء اجراء حوال معها لبرنامجه ET بالعربي ومنذ ذلك الوقت اصبحا صديقين مقربين ثم تطورت الصداقه الى حب ويذكر ان باسل امضى معظم اجازته الصيفيه فى برلين ليكون بجانب مريم كما انه زارها مره فى اسطنبول اثناء تواجدها بها , كما ذكرت بعض الصحف ان مريم وباسل شوهدا وهما يدخلان الفند الذى يقيم فيه باسل فى تركيا وعند سؤالهما عن السبب رفض توضيح ذلك.

وفى اللقاء الذى جمع باسل الزارو مع والد مريم والذى كان يوم الاحد 5 نوفمبر حيث انه تم عمل الاجتماع بسريه تامه بعيدا عن اعين الصحافه والاعلان وبعد انتهاء المقابله لم تكشف مريم ما دار بين والدها وحبيبها اثناء الاجتماع , ويذكر انه قبل ايام قليله انتشرت فى الصحافه التركيه والاعلام خبر زواج مريم بباسل ولكنها لم تؤكد او تنفى الخبر ولكنها تريد ان تكون علاقتها محاطه بالسريه التامه.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *