التخطي إلى المحتوى
انتشار خبر وفاة المغنيه اديل لورى وتكذيب الخبر بعدها بساعات قليله

انتشار خبر وفاة المغنيه اديل : مع بداية شهر ابريل من كل عام دوما ما تظهر شائعه وخبر يثير الجدل ولكن بعد ذلك تتضح انها كذبة ابريل وهذا ما حدث هذا العام مع بداية شهر ابريل حيث انتشر خبر وفاة المغنيه الانجليزيه اديل لورى وانتشر الخبر عبر احدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعى والصفحه التى نشرت الخبر يتابعها اخر من خمسة ملاين شخص مما ادى الى انتشار الخبر بسرعة البرق حيث ان الصفحه نشرت الخبر كالاتى ( وفاة المغنيه الانجليزيه اديل عقب اصابتها باذمه قلبيه عن عمر 29 عام ) وعلى الفور اصبح الخبر يتصدر محركات البحث فى جوجل والبحث عن حقيقة الخبر .

بعد انتشار خبر وفاة اديل اذداد انتشار الخبر وتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعى ولكن عقب انتشار الخبر بساعات ياتى خبر اخر وينفى حقيقة وفاة اديل ويؤكد على ان هذا الخبر ليس له اى اساس من الصحه وان اديل تتمتع بصحه جيده وانتشر تكذيب الخبر بشكل مؤكد وانها كذبة ابريل.

يذكر ان اديل لورى تعد واحده من اشهر الاغنياء فى العالم اجميع والذين لا تتجاوز اعمارهم الثلاثين عاما حيث ان ثروتها تخطت 132 مليون دولار , وتلبغ نسبة مبيعات البوماتها اعلى نسب للمغنين فى العالم اجمع حيث صدر الالبوم الاول فى سنة 2008 وحصد الكثير من النجاحات على المستوى النقدى والتجارى واحتل الالبوم المرتبه الاولى فى بريطانيا  , وبعد ذلك توالت نجاحات اديل حيث تم اصدار البومها الثانى عام 2009 وفازت بجائزة جرامى ووصل الالبوم الى المرتبه العاشره فى الولايات المتحده الامريكيه .

وظهرت اديل فى احدى البرامج الهامه ومن هنا تعززت مسيرتها الفنيه فى الوقت الذى وصلت احدى اغانيها الى المرتبه 21 فى قائمة بيلبورد هوت , وبعد ذلك اصدرت البوم اخر فى عام 2011 وحقق نجاحا كبيرا وبلغت نسبة نجاح الالبوم والبومات المبيعات الى 28 مليون نسخه حول العالم  , وتم اختيارها للفوز بجائزة افضل فنان وايضا صنفت من اكثر الشخصيات تاثيرا فى العالم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *