بشاير رمضان 2024.. أخيرا إنتهاء أزمة السكر والكيلو بـ 27 جنيه

كتب بواسطة :

بدأت مصر مؤخراً في رحلة هامة نحو استقرار سوق السكر بعد أزمة توافر وارتفاع الأسعار التي عانى منها المواطنون، حيث بدأت الإشارات إلى انفراجة في هذه الأزمة مع زيادة توافر المنتج في الأسواق بعدما وصل سعر الكيلو إلى مستويات غير مسبوقة تقريباً وصلت إلى 65 جنيهاً، بينما يتم بيع كيلو السكر فى معارض أهلا رمضان بسعر 27 جنيه.

جهود الحكومة للتصدي للأزمة

في خطوة سريعة لمواجهة هذه الأزمة، أعلن مجلس الوزراء عن قرار بضرورة استيراد 300 ألف طن من السكر كخطوة أولى لتخفيف الضغط عن السوق، وكان القرار جزءاً من إجمالي مليون طن مقررة للاستيراد خلال هذا العام، وقد بدأت وزارة التموين بالفعل في تنفيذ هذا القرار بالتعاون مع الجهات المختصة.

إعادة تشغيل مصنع أبو قرقاص

ومن بين الخطوات المهمة التي اتخذتها الحكومة كانت إعادة تشغيل مصنع أبو قرقاص بمحافظة المنيا لتصنيع السكر من محصول البنجر المحلي، ومن المتوقع أن يساهم هذا المصنع في زيادة الإنتاج بشكل كبير، حيث يستهدف إنتاج ما يقارب 140 ألف طن من السكر خلال الموسم الحالي، مما سيسهم في تخفيف الضغط على السوق وتحسين توافر المنتج للمواطنين.

توافر احتياطي استراتيجي

تأكيداً على جدية الحكومة في التعامل مع هذه الأزمة، أوضح وزير التموين والتجارة الداخلية أن الاحتياطي الاستراتيجي من السكر يصل إلى ما يكفي لمدة تصل إلى 6 أشهر، وهو رقم يعكس جهود الدولة في ضمان استقرار السوق وتوفير السلع الأساسية للمواطنين.

المستقبل المشرق

مع تلك الجهود الحكومية المبذولة والتزامها بتوفير السكر بكميات كافية وأسعار مناسبة، يبدو أن المستقبل يعد بالتحسن الملموس لسوق السكر في مصر، ومن المتوقع أن يعود الاستقرار تدريجياً إلى الأسعار مع زيادة التوافر وتحسين الإنتاجية في المصانع، وهو ما سيعكس إيجاباً على حياة المواطنين وقدرتهم على تحمل تكاليف المعيشة.