مشروب رمضان السحرى.. العرقسوس والفوائد المذهلة والأثار الجانبية له "هيبقى مشروبك الأساسى"

كتب بواسطة :

العرقسوس، هذا النبات الطبي ذو التاريخ الطويل في الاستخدام، يُعرف بطعمه الحلو وخصائصه الطبية المتعددة، كان يستخدم قديمًا في الطب البديل نظرًا لفوائده الطبية المذهلة، فما هي فوائد العرقسوس؟

علاج أمراض الجهاز الهضمي

يُساعد العرقسوس في علاج قرحة المعدة والتهاب المعدة والأمعاء، حيث يشكل طبقة واقية على بطانة المعدة، مما يقلل من الالتهابات ويساعد في تخفيف أعراض عسر الهضم والانتفاخ، كما يُساعد على علاج الإسهال.

علاج أمراض الجهاز التنفسي

يُساعد العرقسوس في علاج السعال والتهاب الحلق، ويُخفف من أعراض الربو ونزلات البرد، حيث يُساهم في تقليل الانقباضات في القصبات الهوائية، مما يخفف من أعراض الربو والسعال.

مضاد للالتهابات

يُساعد العرقسوس في تقليل الالتهابات في الجسم، ويُستخدم لعلاج التهاب المفاصل والصداع النصفي.

مضاد للأكسدة

يُساعد العرقسوس في حماية الجسم من الجذور الحرة وتقليل خطر الإصابة بالسرطان، كما يُساعد على تقليل علامات الشيخوخة.

علاج حب الشباب والاكزيما

يُستخدم العرقسوس في علاج حب الشباب والاكزيما نظرًا لمركباته الطبية التي تتميز بخصائص مضادة للالتهابات وللبكتيريا والفيروسات.

الآثار الجانبية للعرقسوس

على الرغم من فوائده الصحية المذهلة، يجب مراعاة بعض الآثار الجانبية المحتملة للاستخدام الطويل للعرقسوس:

ارتفاع ضغط الدم

قد يُسبب العرقسوس ارتفاع ضغط الدم لدى بعض الأشخاص.

احتباس الماء في الجسم

قد يُسبب العرقسوس احتباس الماء في الجسم مما يؤدي إلى زيادة الوزن.

نقص البوتاسيوم

قد يسبب العرقسوس نقص البوتاسيوم في الجسم، الأمر الذي قد يؤثر على صحة القلب والعضلات.

باختصار، يُعتبر العرقسوس نباتًا طبيًا مذهلاً بفوائده الصحية المتعددة، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه خاصة في حال وجود حالات صحية معينة أو استخدامه بشكل مطول.